Decisions

4.1

بعد أن إبتكرنا لعبة Friends Forever Stories التي لاقت نجاحًا لا مثيل له، قررنا أن نُطلق العنان الأن للُعبة Decisions - Choose Your Interactive Stories Choice التي ستخطف قلبك وعقلك إثر ما تحمله من مغامرات لا مثيل لها تُجسد الواقع من حولنا!
للتنزيل
0/5 لا اصوات
الإصدار
4.1
تطوير
21 يوليو 2020
المتطلبات
4.4 والأحدث
بحجم
123M
احصل عليه
Google Play

الإبلاغ عن هذا التطبيق

وصف

تحميل لعبة Choices: Stories You Play مهكرة للاندرويد

قرارات الوصف: اختر خيار القصص التفاعلية الخاصة بك

استعد للذهاب بسرعة في مغامرة مع القرارات: اختر خيار القصص التفاعلية. تأخذك اللعبة في عالم من فصول متعددة جذابة حيث يمكنك أن تصبح الملك وتتخذ القرارات بنفسك. إنها لعبة مذهلة بصريًا ستربك على الفور. يحتوي على رسوم متحركة ومرئيات مذهلة ، تتخللها الخيارات التي تظهر على شاشتك تجربة تفاعلية للغاية من البداية إلى النهاية. تحتوي اللعبة على خيارات تخصيص شخصية أيضًا حتى تتمكن من تصميم مظهر شخصيتك الرئيسية بالطريقة التي تريدها.

مزايا اللعبة:
👫 صمم شخصيتك بما يتناسب مع تفضيلاتك
👫 يوجد أكثر من سيناريو لكل فصل من فصول القصة
👫 الكثير الكثير من خيارات الملابس المثيرة
👫 العديد من انواع القصص بدءًا من الرومانسية وحتى الدرامية
👫 ستكون دائمًا سيد القرار والمُتحكم الرئيسي في مجرى الأحداث
game اللعبة متاحة باللغات الإنجليزية والبرتغالية والفرنسية والإسبانية والألمانية والإيطالية والروسية والصينية (المبسطة) واليابانية والإندونيسية والتركية والكورية والعربية والهولندية والفنلندية والسويدية والفلبينية والسويدية والفيتنامية والتايلاندية والأوكرانية والرومانية والبولندية والكازاخستانية والماليزية.

أنت دائمًا سيد القرار. فقراراتك وإختياراتك هي ما ستحول هذه القصص والمغامرات الرائعة إلى لوحة أنت من قمت برسمها. إحرص على أن تعكس شخصيتك باللعبة معالم شخصيتك الحقيقية، وإختر تصميمات الأزياء التي تتناسب مع أذواقك حتى تحقق أقصى درجات الإندماج والواقعية!

إقرأ الأن:
ماذا إذا رزقت بفرصة رائعة لتغيير حياتك رأسًا على عقب؟ هذا ما حدث بالضبط لأحد نادلات المقاهي في مملكة شالو سيلفر التي لطالما كان الخجل عائقها الوحيد نحو مستقبل باهر. وإذا بها تجد نفسها داخل حواجز أحد القصور الملكية تصارع العديد من الصعاب لكي تصل إلى قلب الأمير! هل ستستطيع يا ترى تحمل مشاق العيش في أحد القصور الملكية؟

أزمة طفل: تخيلي أن صديقتك العزيزة أصبحت حاملًا في سن السابعة عشر! ستكون للأسف بكل تأكيد عُرضة للتنمر، ستسبح في عالم من الضياع والعجز وسيحتاج إحساس القهر قلبك لأنك لا تملكين شيئًا لمساعدتها، وما يزيد الأمر سوءًا هو إنجذابك اللا مشروط لأخيها البغيض بينما تحاولين إكتشاف حقيقة مشاعرك تجاه صديقك الأخر. أتظنين أن بإمكانك إتخاذ القرار الصحيح؟ ومن سيكون بجوار صديقتك المفضلة خلال هذه الأوقات العصبية؟ لنكتشف ذلك!

هل سبق من قبل أن عملت في وظيفة تكرهها حد الثمالة، ولكنك لم تستطع أن تغيّرها حتى تستطيع أن تكسب قوت يومك؟ حسنًا إذًا، ماذا لو قلت لك أنه بمُجرد أن تترك مثل هذه الوظيفة الوضيعة، سيبتسم لك القدر وستتصادم مع وظيفة أحلامك التي سهرت الليالي تفكر فيها كمُنسق أعراس؟؟؟ إكتشف الأن إذا ما كانت المهارات الخاصة بك كفيلة بأن تحصل لك على مثل هذه الوظيفة أم لا، وكيف ستتصرف عندما تكتشف أن الفتاة التي تعمل على تنسيق زفافها قد خطفت قلبك بلا رجعة…

عالم جديد بالكامل ينتظرك الأن، فلربما تحصل على وظيفة في إحدى المدن الكبرى! وقد يبتسم لك الحظ إبتسامة عريضة وتتصادم بتوأمك الروحي..

التعليقات مغلقة.